نفسي افهم ليه بنحتج ونزعق لما جزء من حقوق العرب المسلمين تنتهك في اوربا وهي

حقوق مافيش مسلم يحلم بانه ياخدها في بلده

ونقول ليه بيظلمونا وليه بيمنعونا من ارتداء الحجاب وليه بيرسموا كاريكتير علي سيدنا

محمد

اما لما نبقي في مصر اي مسلم يروح المسيحية نضربه

واي واحد يختلف نبهدله

وكل ما تتبني كنيسية يتبني جنبيها جامع

والمساجد تتبني تحت البيوت باذن ومنغير

اما الكنايس لما تتبني تلاقي الارض اللي حوليها بقت جامع

ولو الارض مبنية يحولوا العماير جوامع

كذا مره لما بابقي عالطريق الدائري باشوف في المرج والحتت اللي حوليها كنايس وحوليها

عماير معمولة مساجد

تلاقي مئذنة مبنية جنب العمارة زي ماتكون ملزوقة او متركبة

اصلا كانت عمارة

ليه

علشان المسيحيين الكفرة مش من حقهم يعيشوا اصلا

والله اكبااااار

طبعا من الجانب الاخر فيه هطل زي اللي عندنا بالظبط زي التنصير اللي بالفلوس اللي

بيحصل في المناطق الشعبية

الاشتباكات الاخيرة في العياط نفس الفكرة

تنافس مين يبقي اكتر

الكنايس ولا الجوامع

(انا طبعا ماعرفش مين اللي بني الاول في الموقف ده)

بس في الحالتين هي بلطجة

مش فاهم لازم ليه نخلي الهلال والصليب يتعانقوا

كده مش بيتعانقوا كده بيتحرشوا ببعض

كل مالحالة الاقتصادية تبوظ والناس تبدأ تتحرك الدولة تدس ناس يعملوا فتنة طائفية واحنا

زي الهبل نزيط

شعب زياط

فاكر في سنة تانية ثانوي لما اتوزعت كتب اسمها(حوار بين مسلم ونصراني)

كتب بتبشر بس بطريقة تحقيرية للاخر

زي بالظبط الشرايط اللي مالية الارصفة بتاعة اطردوا الصليبيين من ارض الكنانة ديه

ساعتها جت امن الدولة وبرضوا الكتب فضلت تتوزع

حسيت انهم مش امن دولة من اللي بيخطفوا الناس في الشوارع

تحس كده انهم امن مدرسي ومعاهم

baby guns


والمدونين برضو فيهم امثلة زي ديه

اللي يقولك ربنا هايحسبني علي الاسلام اما مصر فهايحاسب الريس عليها

ما فكرش في
" إنا نزلنا الذكر وإنا له لحافظون "

واللي يهلل اوي لما رسالة تتبعت من الخت كرستين والاخت مش عارف مين

قال هم دول اللي واضح اوي ان اسلامهم فترة في حياتهم وهاتعدي هم دول اللي هايغيروا

الامة

والملايين اللي مسلمين وراثة يالله مضمونين بقي في اي ظيطة هايروحوا يزعقوا منغير

مايفهموا هم بيفيدوا مين

فيه ناس مافتكرش اني قريت عندهم حاجة غير التهليل لكل قاتل قتلة يسلم منظرة

اما القدس اللي هو اهم من اي حد لما يتهان بيبقوا مشغولين اوي

بالظبط زي الشعب اللي بيسخن اوي من كاريكتير ممكن يترد عليه بحاجات زيه اما لما

القرأن يتداس عليه بالجزم في جوانتنموا ولما مليون عراقي بيموتوا كل يوم بيبقوا ساكتين

احنا عمرنا ما هنتحرر من مبارك غير لما نتحرر من التعصب ده
والله مابقتش عارف اقول ايه

انا زهقت من الكلام وانتوا زهقتوا من البوستات المملة ديه

كل اللي اقدر اقوله ان اللي اتصابوا يستاهلوا علشان اغبياء

يا رب كل يوم يموت من الاغبية دول كتير علشان اعصابي بس

وكده كده البلد مش هاتخسر بالعكس هاتكسب


5 comments:

  1. sherehan84 said...

    أنا مش عارفه مين فيكو اللي كتب الكلام ده بس يسلم بقك  

  2. Mongey said...

    كلام تمام اوي انا يمكن افتكرت شي زي ده لما كنت باتفرج من يومين تقريبا علي قناة الحوار وكانوا بيتكلموا علي حوار الاديان
    و كلموا شيخ مصري اسمه وجدي غنيم
    انا عن نفسي ضد الفكرة عموما لان ده
    اي كلام مالوش قيمة المهم الراجل المذيع
    مش عارف يتفاهم معاه يقولوا دول المسيحيين دول كذا و كذا و اليهود دول
    كذا و ربنا قالنا انهم اعدائنا
    يعني انا اصدقك انت ولا اصدق ربنا
    عموما الموضوع كله ان الناس دي متطرفة
    بس مش اكتر و انا اهو موجود و هما موجدين
    و ابقي قابلني يا عم لو شفنا يوم
    عدل و لا بقينا ناس محترمين  

  3. واحد من الناس said...

    يجب ان يعلم الشعب المصري ان ليس هناك مسيحيه مضطهده او اسلام مظلوم
    بل هناك شعب بكامله يعني من اضطهاد حكامه و احتقار العالم له  

  4. elkamhawi said...

    ياراجل منا قلتلك من زمان
    فاكر قلتلك اية؟
    لو افتكرت ابقى فكرنى عشان نسيت  

  5. صاحب البوابــة said...

    الاخوة الكرام لأن دورنا هو إظهار الحقيقة وتوعية الناس بها , ولأن ما علمته عن ذلك المجاهد يمثل قيمة عظمى المفترض أن نفتخر بها ونكرمها , لا أن نعتقلها ونسجنها , فإني أطلب منكم رجاءاً أن تساعدونا في بدء حملة الافراج عن شيخ المجاهدين السيد / أبو الفتوح شوشة , المعتقل منذ حوالي 20 يوماً , ويعاني وضعاً صحياً سيئاً داخل محبسه نظراً لكبر سنه البالغ 80 عاماً , وتتمثل الحملة في نشر البوست الجاهز المتفق عليه بدءاً من يوم الجمعة الموافق 19/5/2007 والنشر سيستمر لمدة اسبوع ( مما يعنى أنه اذا لم يستطيع أحد المدونين النشر يوم الجمعه فهو يستطيع النشر لمدة اسبوع كامل ) , كما تشمل الحملة تثبيت صور شيخ المجاهدين في جميع المدونات المشاركة ( تأخذ الصور حفظ بإسم , أو عبر رابط عنوان رفعها على الانترنت ) , مع توسيع نطاق الحملة لتشمل كافة المدونات التي نستطيع الوصول اليها .. وجزاكم الله خيراً …

    البوســـت بعنوان

    أن تكون أبو الفـتــــــــوح شوشــــة

    حملة الإفراج عن شيخ المجـاهدين

    في ظل تلك الهجمة الشرسة التي يتعرض لها كل وطني حر شريف , تتعدى تلك الهجمة هذه المرة خطوطها الحمراء , وتتمادى في غيها المنهجي , لتصطدم برمز من رموز العزة والكرامة في مصرنا الحبيبة , إنه شيخ المجاهدين الذي يربو عمره عن الثمانين , الأستاذ أبو الفتوح شوشة , ورغم ان الكثيرون من قد لا يعرفونه , ربما لأنه ليس بلاعب كرة قدم قديم أو مطرب شهير قد إعتزل … بل إنه من القلائل الذين ما زالوا أحياء ممن سبق لهم الخروج مجاهدين وقت تقسيم فلسطين عام 48 م , ورغم أن الكل قد تناساه , في غمرة إعتقال نائبي مجلس الشعب من الإخوان المسلمين , وقد تم إعتقاله معهم وقتها بكل القسوة رغم شيخوخته وكبر سنه , إلا أنهم لم يرحموه , ولم تمنعهم كهولته , بل لفقوا له التهمة الشهيرة وهي محاولة قلب نظام الحكم !!! وكأن كهولته وكِبر سنه تسمح له بمجرد التفكير في قلب منضدة و ليس قلب نظام الحكم !!! لكننا اليوم نعلنها إننا لم ننساه , وكيف ننساه ؟؟ وقد حمل لواء الرجولة والعزة آنفاً وخرج ببدنه وماله قاصداً فلسطين ليجاهد عام 1948م اليهود الصهاينة وهو يبغي النصر أو الشهادة , , إنه اليوم له كل الحق علينا في ان ندعمه تماماً , حتى ولو لم يطلب , وحتى ولو لم يعلم , فإننا من منطلق من نمثله من صحافة شعبية , تمارس دورها في تنوير شعوب المنطقة , نعلن اليوم ما الذي يعنيه أن تكون شخصاً كشخص أبو الفتوح شوشة في مصرنا الحبيبة …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تكرم وتصير رمزاً لكرامة الرجال لو كنت في بلد غير مصر … أما لأنك في مصر … فهذا معناه أن تصير نزيل أحد السجون وحبيس أحد المعتقلات …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تخرج للجهاد في فلسطين وعمرك لم يتجاوز التاسعة عشر …فتبلي البلاء الحسن … ثم تعود لتنال جزائك على جهادك وبدلا من تكريمك يزج بك في السجون 15 عاماً مع الشغل والنفاذ ..

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تعود من فلسطين راضياً عن نفسك … راضياً عن جهادك … راضياً عما فعلته لرفع لواء الذود عن فلسطين … فلا يرضى عنك النظام … لتذوق الويل والتعذيب في السجون المصرية …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تخرج من السجن بعد 15 عاماً كاملةً لتمارس رسالتك في البناء والاصلاح من جديد … بدون أن تتغير قناعاتك أو تتزعزع ثقتك في نفسك …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تترشح في انتخابات مجلس الشعب لعام 1987م … فيهب جميع أبناء دائرتك لإنتخابك … بما فيهم أقباط دائرتك بالكامل …. فتنجح نجاحاً باهراً … ثم يتم حل المجلس لأجل إسكاتك …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تتحصن بحب الله و تحظى بحب الناس لك …… لكنك في الوقت نفسه تجد أن النظام يُكن الكره لك … ويعتقلك المرة تلو الأخرى …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه ألا يرحموا شيبتك وأنت قد قاربت الثمانين … فيزجوا بك في المعتقلات غير آبهين … ويحولوك لمحاكمة هزلية غير مستنكرين …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تُحارب في رزقك وسكنك وراحتك وانت شيخ كبير … ويضيقوا عليك كل شئ حتى يسجنوك … في الوقت الذي تتمنى أن تنعم فيه براحتك …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه جهاد في صغرك … تعذيب في شبابك … بهدلة في كهولتك …

    أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه … اننا معك حتى النهاية … نهاية ظلمهم أو نهايتهم …

    الروابط :

    مدونة انسى تعلن بدء حملة الافراج عن شيخ المجاهدين
    http://ensaa.blogspot.com/2007/05/blog-post_17.html

    مدونة انسى تذيع نبأ اعتقال شيخ المجاهدين
    http://ensaa.blogspot.com/2007/04/blog-post_9947.html

    مجلّة “فلسطين المسلمة” تذيع فقرات من جهاد شيخ المجاهدين
    http://www.fm-m.com/2003/aug2003/story24.htm

    تقرير صحيفة المصريون عن اعتقال قدامى رجال الاخوان المسلمين
    http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=34088&Page=1

    عن جهاد شيخ المجاهدين المصريين في فلسطين pdf ملف
    http://www.fm-m.com/2003/aug2003/pdf/51.pdf

    لمعرفة معلومات متعلقة بحياة شيخ المجاهدين يرجى زيارة مدونة الحرية لأبو الفتوح
    http://freeaboalftouh.blogspot.com/

    رابط تقرير جريدة الدستور عن شيخ المجاهدين بتاريخ 13/5/2007
    http://www2.0zz0.com/2007/05/17/21/81829036.jpg